نائب أمير منطقة القصيم يقف على المرحلة الأولى لطريق القصيم مكة المكرمة

caption
الاثنين 2 محرم 1433 الموافق 28 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011
عاجل - (هادي بن لهد)

وقف صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم الاثنين على الاستعدادات القائمة لتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع طريق القصيم مكة المكرمة السريع الذي أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - أثناء زيارته مؤخراً للمنطقة بتنفيذه.
ولدى زيارة سموه لمحافظة النبهانية التقى خلالها بأهالي وأعيان المحافظات والمراكز المجاورة في منزل محافظ النبهانية الشيخ صالح بن محمد اليحى .
بعدها قلد سمو نائب أمير المنطقة الرتبة الجديدة لمدير الدفاع المدني بمحافظة النبهانية العقيد علي محمد الأصقه ، ثم ألقى أحد أبناء المحافظة كلمة رحب من خلالها بسمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود ، منوها باهتمام سموه ومتابعة مشروع طريق القصيم مكة المكرمة السريع .
بعد ذلك توجه سموه إلى المخيم التابع لوزارة النقل الواقع في منتصف المشروع الجديد لطريق القصيم مكة المكرمة المباشر ، حيث شاهد عرضاً مرئياً للكشف عن بداية الطريق الذي ينطلق من تقاطع الرس النبهانية باتجاه الجنوب.
واستعرض المهندس التابع للشركة القائمة على التصاميم والاستشارات الهندسية والإشراف على المشروع ، التضاريس والعوائق التي قد تعترض المشروع من أماكن وعرة وأودية كبيرة ، مبيناً طريقة العمل على هذا المشروع وكيفية تجاوز تلك العقبات.
وفي نهاية الجولة بارك سمو أمير المنطقة للأهالي هطول الأمطار اليوم على المنطقة عموما ، داعيا الله أن ينفع بها البلاد والعباد ، وبارك سموه أيضاً للأهالي بداية تنفيذ المرحلة الأولى للمشروع الذي سيعود - بمشيئة الله - نفعه للمحافظات والمراكز القريبة للمشروع حيث ستستفيد منه اقتصادياً لأهمية هذا الطريق.
وقال سموه :" نحن نشاهد اليوم المرحلة الأولى للمشروع الذي ينطلق من القصيم إلى مكة المكرمة هو دليل على اهتمام ولاة الأمر - حفظهم الله - لتسهيل السبل إلى الوصول لبيت الله الحرام ، وعنايتهم بتوفير الخدمات للحاج والمعتمر " ، واصفاً هذا الطريق أنه يأتي استكمالا لرعاية خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لفتح السبل والطرق للتسهيل على المسافرين للوصول إلى مكة المكرمة.
وأضاف سموه أن هذا الطريق سيخدم ليس أهل المنطقة فحسب بل سيمتد نفعه ليخدم جميع المناطق الشمالية في المملكة والدول المجاورة التي تقع بالقرب من هذا الطريق.
وتابع سمو نائب أمير المنطقة حديثه قائلا " كما رأينا شرح هذا الطريق من وزارة النقل لهذا الطريق الذي ينطلق من الطريق السريع (القصيم المدينة المنورة) ويمر في جزء من منطقة الرياض حتى يصل إلى الدائري الرابع في منطقة المعيصم التابعة للمدينة المنورة ، لمتابعة سير عمل الشركة المنفذة لعمل هذا المشروع " .
وأكد أن المشروع ينتظر الميزانية القادمة لتكملة بقية مراحله الذي سيكون له النفع والفائدة للتخفيف على الطرق الأخرى المؤدية للحرم المكي الشريف.
وأشاد سموه بأهالي المحافظات والمراكز المجاورة للمشروع الذين بذلوا الغالي والنفيس وقدموا الخدمات وتبرع البعض منهم بالأراضي والمزارع التابعة لهم التي تقع على الطريق ، سائلاً الله أن يجعل ما قدموه خالصاً لوجهه .
وأهاب سموه بالأهالي التعاون مع الجهة المنفذة للمشروع وتقديم التسهيلات لها .
ورفع سمو نائب أمير المنطقة شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على جهودهما لاعتماد هذا المشروع وبداية مرحلته الأولى.