قضية الأسبوع : السفارات السعودية بالخارج .. واقع مؤلم أم حقائق غير صحيحة ..!!

caption
الخميس 3 شوال 1432 الموافق 01 أيلول (سبتمبر) 2011
عاجل ( إدارة التحقيقات):

بين الحين والآخر تبدو ملامح العلاقة بين المواطن السعودي والسفارات السعودية بالخارج مرتبكة فما بين قصص يرويها السعوديون حول التعامل الذي يجدونه من السفارات أو لنقل بعضها تتجسد معاناة حقيقية لواقع يجب أن لايكون حقيقيا خاصة وأن خادم الحرمين الشريفين داب دوما على توجيه السفراء بخدمة المواطن السعودي وتقديم العون له في كل مكان وتسهيل كافة الإجراءات له في بلاد الخارج وما تنقله القصص والحكايات ينبه إلى قصور كبير يرجع إلى عوامل عدة لعل أبرزها - ربما- نقص الكوادر العاملة بالسفارات أو أرثا عمليا لم يجد من يجدده للأفضل ..

قضية الاسبوع في (عاجل) تغوص في مفاصل تلك العلاقة بين المواطن السعودي وسفارات بلاده بالخارج مع الإيمان التام بأن هناك جهودا رائعة للتطوير وسفارات تستحق الاحترام والتقدير ومع أيضا الإيمان المطلق بأن هناك تصرفات مزعجة وغير قانونية من بعض المواطنين تجعل السفارات في موقف محرج مع بعض الحالات إذ لايهتم الكثيرون بتسجيل بياناتهم بالسفارات عند قدومهم للخارج كما أن البعض يعتبر السفارات مكانا للعون السريع لأي مطلب كان ..

بين هذا وذاك نقف هنا على الحياد التام من أجل الوصول لحوار جاد يعطي وجها حقيقيا للتطوير والمكاشفة دون الدخول في شخصنة الموضوع وإدراج الأسماء والشخصيات لأن الأهم هو الحصول على لغة حوارية عملية تصل للمسؤول ليطلع عليها من المواطنين وممن يعانون من مشاكل مع السفارات وهو الأمر الذي يصب بالأخير لصالح المواطن السعودي العزيز على قلب كل مسؤول .